الرئيسية | الملخصات الجامعية | استخدام الأنظمة الآلية في المكتبات الجامعية في قطاع غزة: دراسة ميدانية لواقعها والتخطيط لتطويرها

استخدام الأنظمة الآلية في المكتبات الجامعية في قطاع غزة: دراسة ميدانية لواقعها والتخطيط لتطويرها

حجم الخط: Decrease font Decrease font Enlarge font
استخدام الأنظمة الآلية في المكتبات الجامعية في قطاع غزة: دراسة ميدانية لواقعها والتخطيط لتطويرها

أشرف عبد الله محمد الفرا الإسكندرية الآداب المكتبات والمعلومات دكتوراه 2009

                                                                "تناولت الدراسة استخدام الأنظمة الآلية لثلاث مكتبات جامعية فلسطينية في قطاع غزة (مكتبة الجامعة الإسلامية, مكتبة جامعة الأقصى, ومكتبة جامعة الأزهر), والمكتبات الثلاث تستخدم أنظمة آلية معدة محليًا من قِبل مراكز الحاسب الآلي والمعلومات في كل جامعة من الجامعات الثلاث؛ لذا فإن الدراسة تقوم بتحليل مقومات تلك المراكز ومدى توافر الإمكانات اللازمة التي تجعلها تقوم بدورها من إعداد وتصميم ومتابعة أنظمة المكتبات المستخدمة, كما تركز على واقع إدخال الحاسب الآلي إلي مناشط المكتبات الجامعية الثلاث, وأثره على الأداء ومدي رضا العاملين عن الأنظمة المستخدمة, ورضا المستفيدين عن النظام الفرعي للفهارس وتقوم هذه الدراسة بوصف هذا الواقع, كل ذلك من أجل إجابة التساؤل الأتي: ما واقع استخدام الأنظمة الآلية في المكتبات الجامعية في قطاع غزة؟ وما التخطيط المناسب لتطويرها؟

وتقوم الدراسة بعمل المقارنة والجداول الإحصائية اللازمة, ومن خلال هذا تتوصل إلى نتائج تسهم في وضع مقترحات, وخطة تطويرية, وتوصيات, تسهم بدورها في تطوير هذه المكتبات بشكل خاص والمكتبات الفلسطينية بشكل عام.

واستخدمت الدراسة المنهج المسحي الميداني من أجل الخروج بمؤشرات قاطعة تفسر واقع الوضع القائم لموضوع الدراسة وأسبابه, وحصر كافة المكتبات الجامعية الفلسطينية في قطاع غزة المحددة سابقًا والتي تستخدم الأنظمة الآلية, ومن أجل وصف الواقع وصفًا تفصيليًا, مع تحليل عناصره والتعمق فيها للخروج بتصور شامل عن هذا الواقع.

اعتمدت الدراسة على ست أدوات لجمع البيانات هم: قائمة المراجعة لمعايير الأنظمة الآلية ووظائفها, وسجل حصر مستخدمي الفهارس الآلية, وستة استبيانات لمركز الحاسب الآلي ولمدراء المكتبات ورؤساء أقسامها وللعاملين, و للمستفيدين.

توصلت الدراسة إلى مجموعة كبيرة من النتائج, منها:

1.            تفتقر الأنظمة الثلاث للتوافق مع المعايير الدولية, ويخلو بعضها من أنظمة فرعية كاملة أو ملفات مكملة.

2.            نظام مكتبة الجامعة الإسلامية الآلي أكثر الأنظمة توافقًا مع قائمة المراجعة بنسبة 87.7%, يليه نظام مكتبة جامعة الأقصى بنسبة 57.8%, وأخيرًا مكتبة جامعة الأزهر بنسبة 32.3%.

3.            عملية التخطيط للحوسبة في المكتبات الثلاث تمت بناءً على دراسة مسبقة بنسب متفاوتة بينها.

4.            تحسن أداء مكتبة الجامعة الإسلامية بعد استخدام النظام الآلي الجديد بنسبة 84.7%, وأداء مكتبة جامعة الأقصى بنسبة 72.3%, وأداء مكتبة الأزهر بنسبة 66.3%.

5.            أكثر المكتبات التي تهتم بتدريب عامليها على النظام الآلي الجديد مكتبة الإسلامية بنسبة 97%, وأقلهم مكتبة جامعة الأزهر بنسبة 64%.

6.            برامج التعاون بين المكتبات الثلاث أو غيرهم في مجال الحوسبة ضعيفة.

في نهاية الدراسة اقترح الباحث خطة تطويرية للأنظمة الآلية الثلاثة, ومجموعة من التوصيات كان منها:

1.            تطوير الأنظمة الآلية الثلاث من خلال خطة العمل المقترحة وبآليات عمل فاعلة.

2.            توافق الأنظمة الآلية الثلاث مع كافة المعايير الدولية المستخدمة في مجال أنظمة المكتبات والمعلومات الآلية المتكاملة.

3.            إرسال العاملين في مراكز الحاسب الآلي إلى الخارج للدراسة والتطوير وزيادة مهاراتهم وخبراتهم.

4.            التخطيط العلمي السليم لعمليات تطوير الأنظمة الآلية الثلاثة من خلال إسناد الأدوار للمتخصصين والملمين بمجالات تحليل الأنظمة من المكتبيين والمبرمجين والاستشاريين.

5.            توطيد برامج التعاون بين المكتبات الثلاث وخاصة في مجال الحوسبة.

6.            قياس أداء الأنظمة الآلية الثلاثة بناءً على مواصفات مقننة, وبشكل دوري للوقوف على واقع تلك الأنظمة وتطويرها باستمرار."

 

بيانات الكاتب

مركز النظم للدراسات  وخدمات البحث العلمي مركز النظم للدراسات وخدمات البحث العلمي يُعد مركز النظم للدراسات وخدمات البحث العلمي أحد المراكز العلمية المتميزة في مجاله لما يقدمه من خدمات راقية تغطي كافة احتياجات طلاب وطالبات الدراسات العليا ، حيث يضم المركز بين جنباته كفاءات علمية عالية تم اختيارها بدقة وعناية لتقديم أفضل الخدمات الممكنة، فمنذ تأسيسه عام 1421هـ وهو يسير بخطوات واثقة لمساعدة طلاب الدراسات العليا، ومد يد العون لهم، في كافة المجالات والتخصصات ، من مختلف المراحل الماجستير والدكتوراه.
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة

علامات مرتبطة:

لا توجد علامات لهذا الموضوع

من اختيارات المحررين

بلال محمد أبو حوية دمشق الشريعة علوم القرآن والحديث ماجستير 2008 ... تفاصيل أكثر
باسم محمد جسرها عين شمس الطب الجراحة العامة الماجستير 2006 ... تفاصيل أكثر
جيلان عبد الحي عبد الحميد الزيني عين شمس معهد الدراسات والبحوث البيئية الدراسات الإنسانية ماجستير 2004 ... تفاصيل أكثر
إيهاب محمد عبد الرازق عين شمس الطب أمراض الكلى الماجستير 2002 ... تفاصيل أكثر
إيناس مصطفي محمد شحاتة عين شمس التربية النوعية التربية الفنية الماجستير 2000 ... تفاصيل أكثر

من المقالات الجديدة

المدرسة المنتجة في التعليم العام بالمملكة العربية السعودية : مقترح تطبيقي

رسالة قدمت من الطالبة: أروى بنت علي أخضر لنيل درجة الدكتوراه من قسم الإدارة التربية - كلية التربية - جامعة الملك سعود - 2012م

التربية الإعلامية نحو مضامين مواقع الشبكات الاجتماعية

دراسة مُقدمة من أحمد جمال حسن محمد للحصول على درجة الماجستير فى التربية النوعية تخصص (الإعلام التربوي)-- جامعة المنيا- كلية التربية النوعية- قسم الإعلام التربوي- 2015

دراسات على الديدان الطفيلية في القوارض من الكويت

بهيجة إسماعيل البهبهاني عين شمس العلوم علم الحيوان دكتوراه 1999

تقريب الأسانيد وترتيب المسانيد

بلال محمد أبو حوية دمشق الشريعة علوم القرآن والحديث ماجستير 2008

دراسة تقارنية بين البرتوكولات الحديثة لعلاج الحروق الشديدة خلال المرحلة الحادة

باسم محمد جسرها عين شمس الطب الجراحة العامة الماجستير 2006

تأثير التغير الاجتماعي على دور المقهى دراسة ميدانية لبعض المقاهي في بيئات اجتماعية متباينة

جيلان عبد الحي عبد الحميد الزيني عين شمس معهد الدراسات والبحوث البيئية الدراسات الإنسانية ماجستير 2004

الجديد في مثبطات المناعة في زرع الكلى

إيهاب محمد عبد الرازق عين شمس الطب أمراض الكلى الماجستير 2002

تحديد ضوابط تقنية للطباعة بالبصمات لتحقيق القيم التشكيلية في المنتج الطباعي

إيناس مصطفي محمد شحاتة عين شمس التربية النوعية التربية الفنية الماجستير 2000
Powered by ePublisher 2011