الرئيسية | الملخصات الجامعية | تطوير التعليم الثانوي بدوله الامارات العربيه المتحده في ضوء الاتجاهات العالميه المعاصره

تطوير التعليم الثانوي بدوله الامارات العربيه المتحده في ضوء الاتجاهات العالميه المعاصره

حجم الخط: Decrease font Decrease font Enlarge font

فاطمه عبد الله محمد عبد الخالق عين شمس التربية التربية المقارنة والإدارة التعليمية الماجستير 1999

 

                 "يلقي هذا البحث الضوء على أهمية التعليم الثانوي باعتباره يمثل أهم مرحلة عمريه في حياة أبنائنا الطلبة وهي مرحلة الشباب والمراهقة ، إذ يتم فيه إعدادهم للتعليم الجامعي أو لسوق العمل أو لمواجهة أعباء الحياة .

وقد اختارت الباحثة هذه المرحلة من بين مراحل التعليم لما له من أهمية بالغة لدى الشعوب والمجتمعات المختلفة ، ومن المسلّم به أن المؤتمر الدولي للتربية ""يونسكو"" في دورته الأربعين 1987 قد خصص معظم قراراته وجلساته في الاتجاه لإعادة تنظيم التعليم الثانوي في دول العالم المعاصر والخروج به من إطاره التقليدي لمواكبة التطورات السريعة والمتغيرات التي يشهدها العالم ، ومسايرة الاتجاهات العالمية المعاصرة في تطوير فلسفته وأهدافه وتنظيم وتنويع والمقررات الدراسية ونظم التقويم والامتحانات في التعليم الثانوي في ضوء القوى والعوامل الثقافية المؤثرة فيه

ففي دولة الإمارات بلد الباحثة ، يعد التعليم الثانوي ذا أهمية كبري ، نظراً لحاجة الدولة إلى إعداد كوادر وطنية تقوم على أسس تربوية علمية تستطيع أن تشغل الوظائف التي تتطلبها خطط التنمية الاقتصادية والاجتماعية وغيرها .

إن اختيار الباحثة لموضوع تطوير التعليم الثانوي بدولة الإمارات جاء مسايراً للاتجاهات العالمية المعاصرة ، ومتزامناً مع توجيهات وزارة التربية والتعليم ، والتقــارير التي أعدتها الجهات المعينة بأمر التعليم ، مثال جامعة الإمارات العربية المتحدة ، وغيرهـا من مؤسسات المجتمع ذات العلاقـة من قريب أو من بعيد ، بالإضافة إلى العديد من الآراء التي تقدم من أوساط المجتمع منادية بالتطوير والتجديد والتنويع لهذا النوع من التعليم . 

مشكلة البحث :

يعالج هذا البحث قضية من قضايا التعليم ، ألاً أنها قضية تطوير التعليم بدولة الإمارات ، لذا ؛ ترى الباحثة أن  تطوير التعليم الثانوي أمر ضروريً وعلى جانب كبير من الأهمية .

طرحت الدراسة السؤال الرئيسي التالي :

-كيف يمكن تطوير التعليم الثانوي بدولة الإمارات العربية المتحدة في ضوء الاتجاهات العالمية المعاصرة وخبرات دول المقارنة في هذا المجال مثل الولايات المتحدة الأمريكية وإنجلترا لمعالجة أوجه القصور التي يعاني منها؟

ثم ذيلتها بعدة أسئلة بحثية بهدف الخروج بنتائج تكشف عن سلبيات وإيجابيات التعليم الثـانوي الإمــاراتي في جوانبه المختلفة ومن ثم تقديم نتائج البحث وتوصياته تخدم هذا الجانب ، ومن أهم هذه الأسئلة :

1-            ما الاتجاهات العالمية المعاصرة لنظام التعليم الثانوي ؟

2-            ما واقع نظام التعليم الثانوي في دولة الإمارات العربية المتحدة ؟

3-            ما واقع التعليم الثانوي في الولايات المتحدة الأمريكية ؟ 

4-            ما واقع نظام التعليم الثانوي في إنجلترا ؟

5-            ما القوى والعوامل الثقافية المؤثرة في التعليم الثانوي في كل من دولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية وإنجلتزا ؟

6-            ما أهم النتائج والتوصيات التي يمكن ان  تستفيد منها دولة الإمارات في ضوء الاتجاهات العالمية المعاصرة وخبرات دول المقارنة (الولايات المتحدة الأمريكية وإنجلترا) في تطوير التعليم الثانوي ؟

حدود البحث :

يقتصر هـذا البحث على مرحلة التعليم الثـانوي بدولة الإمارات العربية المتحدة للفئة العمرية من (15-18 سنة).

 

تناولت الدراسة المحاور الآتية :

نشأة التعليم الثانوي وتطوره ، فلسفته وأهدافه ، تنظيمه وتنويعه ، المقررات الدراسية ، نظم التقويم والامتحانات ، القوى والعوامل الثقافية المؤثرة فيه .  

اختارت الباحثة كلا من الولايات المتحدة الإمريكيه ، وإنجلترا دولاً مقارنة للاستفادة من خبراتها في مجال تطوير التعليم الثانوي

أهمية البحث :

n             تتبلور أهمية هذا البحث أنه  الأول من نوعه في مجال التعليم الثانوي بدولة الإمارات .

n             أنه يمس مرحلة تعليمية مهمة في السلم التعليمي ، ويعالج جوانب القصور في مؤسسة علمية تمثل حلقة وصل بين التعليم الإعدادي والتعليم الجامعي والعالي الذي يلقي على عاتق المسئولين المزيد من المسئولية في تزويد الطلاب بالمهارات المعرفية والعملية .

اهداف البحث :

                يهدف البحث الحالي إلى التعرف على واقع نظام التعليم الثانوي بدولة الإمارات العربية المتحدة والتعرف على مشكلاته للوصول إلى التوصيات المناسبة في سبيل تطويره في ضوء خبرات دول المقارنة الولايات المتحدة الأمريكية وإنجلترا ، وفي ضوء الاتجاهات العالمية المعاصرة.

 

مصطلحات البحث :

                اختارت الباحثة المصطلحات الآتية :

التطوير ، التعليم الثانوي ، المدرسة الثانوية الشاملة ، نظام الساعات المعتمدة.

منهج البحث :

                اختارت الباحثة ""المنهج المقارن"" أساسًا لسير الدراسة لأنه يتناسب مع البحث الحالي. 

خطوات البحث :

ومن الجدير بالذكر أن البحث قد اشتمل على سبعة فصول أعرضها على النحو التالي :

الفصل الأول ؛ ويشتمل على الإطار العام للبحث ، والمتمثل في المقدمة ، المشكلة ، الحدود ، الأهمية ، الأهداف ، المصادر ، الدراسات السابقة ، المصطلحات ، المنهج .

الفصل الثاني ؛ ويشمل الإطار النظري للبحث ، ويتمثل في عرض بعض الاتجاهات العالمية المعاصرة في تطوير التعليم الثانوي .

الفصل الثالث ؛ ويشمل دراسة وصفية تحليلية لواقع نظام التعليم الثانوي بدولة الإمارات .

الفصل الرابع ؛ ويشمل دراسة وصفية تحليلية لواقع نظام التعليم الثانوي بالولايات المتحدة الأمريكية .

الفصل الخامس ؛ ويشمل دراسة وصفية تحليلية لواقع نظام التعليم الثانوي بإنجلترا .

الفصل السادس ؛ ويشمل دراسة لواقع نظام التعليم الثانوي في كل من دولة الإمارات العربية المتحدة ، والولايات المتحدة الأمريكية ، وإنجلترا .

الفصل السابع ؛ ويشمل نتائج البحث وتوصياته .

نتائج البحث  :

أسفرت نتائج الدراسة إلى عما يلي :

- أن واقع نظام التعليم الثانوي يعاني من مشكلات عدة وصعوبات مرتبطة بنشأته ، وفلسفته ، وأهدافه ، وتنظيمه، وتنويعه ، ومناهجه ومقرراته الدراسية ، ونظم تقويمه وامتحاناته إذا ما قورن بدول العالم المعاصر ، وترجع هذه المشكلات في معظمها إلى عدم تعرضه لإصلاحـات جذرية شاملة منذ نشأته ، حيث أنه تأخر في نشأته على الطريقة الحديثة  إلى أوائل الستينيات من القـرن العشرين إذا ما قورن بالدول المقارنة الولايات المتحدة الأمريكية وإنجلترا .

- كما توصلت الدراسة إلى أن فلسفة التعليم الثانوي وأهدافه لم يحققا الهدف الأساسي الذي يهدف اليه وبالتالي يعاني من عدم وضوح الرؤية للمرحلة، حيث أنها تتصف بالعمومية في أغلب صياغتها ، كما أن السياسة التعليمية بالنسبة للمرحلة غير مستقرة ، غير واضحة المعالم في معظم مبادئها ، وغير مسايرة للاتجاهات العالمية المعاصرة في تحقيق أهداف هذه المرحلة .

- أسفرت نتائج الدراسة عن أن تنظيم وتنويع التعليم الثانوي يسير ضمن قوالب جامدة ومحدودة للغاية حيث ينقسم التعليم الثانوي في الصف الثاني والثالث الثانوي إلى القسم العلمي والقسم الأدبي فقط .

- كما أن المقررات الدراسية مازالت تعاني من اوجه قصور في محتواها التعليمي وغير مسايرة لمتطلبات المجتمع الإماراتي على الرغم من إجراءات بعض التطوير عليها فمازالت تعاني من جمود في أنماط المعرفة المنهجية المقدمـة وتخلو من التكامل والشمول والتنوع في وتخلو من التكامل والشمول والتنوع في البرامج الدراسية ومن ثم فهي بعيدة عن مسايرة الاتجاهات العالمية المعاصرة .

- كما توصلت الدراسة في نتائجها إلى أن نظم التقويم الامتحانات تمسير على النظام التقليدي بمفهومه القديم ، الذي يركز على أسلوب الامتحانات الشكلية وخصوصاً ما يتصل بقياس مدى حفظ الطلاب للمادة الدراسية واسترجاعها.

 وبناء على ما سبق توصى الدراسة الحالية في ضوء هذه النتائج السابقة بما يلي :

أ-             ضرورة بلورة المبادئ الأساسية التي تقوم عليها السياسة التعليمية لهذه المرحلة مع ثبات استقرار السياسة التعليمية .

ب- ضرورة العمل على بلورة أهداف التعليم الثانوي وصياغته بشكل يعمل على تخفيض ما تصبو اليه المرحلة أي ربط الأهداف في المواثيق الرسمية بتنفيذها على أرض الواقع العملي .

 

جـ- ضرورة إعادة النظر في تنظيم التعليم الثانوي والخروج من إطاره التقليدي والعمل على ربطه وتكامله بمرحلة التعليم الأساسي والتعليم الجامعي .  

د- ضرورة تنظيم المدرسة الثانوية في دولة الإمارات على أساس المدرسة الثانوية الموحدة ، والتي تضم العديد من التخصصات في داخل المدرسة الواحدة .

هـ- ضرورة العمل على تطوير المقررات الدراسية ليتناسب مع التطورات السريعة للثورة العلمية التكنولوجية.

و- ضرورة العمل على تطوير عملية التقويم والامتحانات بحيث يشمل التقويم المستمر في جميع جوانب العملية التعليمية."

بيانات الكاتب

مركز النظم للدراسات  وخدمات البحث العلمي مركز النظم للدراسات وخدمات البحث العلمي يُعد مركز النظم للدراسات وخدمات البحث العلمي أحد المراكز العلمية المتميزة في مجاله لما يقدمه من خدمات راقية تغطي كافة احتياجات طلاب وطالبات الدراسات العليا ، حيث يضم المركز بين جنباته كفاءات علمية عالية تم اختيارها بدقة وعناية لتقديم أفضل الخدمات الممكنة، فمنذ تأسيسه عام 1421هـ وهو يسير بخطوات واثقة لمساعدة طلاب الدراسات العليا، ومد يد العون لهم، في كافة المجالات والتخصصات ، من مختلف المراحل الماجستير والدكتوراه.
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة

علامات مرتبطة:

لا توجد علامات لهذا الموضوع

من اختيارات المحررين

مهند بن عبدالرحمن بن عبدالله القصيِّر- المرحلة: ماجستير == الجامعة: الإمام محمد بن سعود الإسلامية == الكلية: أصول الدين == القسم: العقيدة والمذاهب المعاصرة ==1439هـ ... تفاصيل أكثر
رسالة قدمت من الطالبة: أروى بنت علي أخضر لنيل درجة الدكتوراه من قسم الإدارة التربية - كلية التربية - جامعة الملك سعود - 2012م ... تفاصيل أكثر
دراسة مُقدمة من أحمد جمال حسن محمد للحصول على درجة الماجستير فى التربية النوعية تخصص (الإعلام التربوي)-- جامعة المنيا- كلية التربية النوعية- قسم الإعلام التربوي- 2015 ... تفاصيل أكثر
تيسير عبد الكريم أحمد طه عين شمس الزراعة وقاية النبات دكتوراه 2006 ... تفاصيل أكثر
تامر علي محمد عين شمس الطب أمراض الباطنة الماجستير 2001 ... تفاصيل أكثر

من المقالات الجديدة

“أثر استخدام فيديو تعليمي في اكتساب المفاهيم الحاسوبية لدى طلبة كلية العلوم التربوية في الجامعة الأردنية”

اسم الباحثة:هناء بنت محمد أبا الخيل..الجامعة الأردنية..الكلية العلوم التربوية..القسم المناهج والتدريس/ تخصص تكنولوجيا التعليم..ماجستير..2015 / 2014

“قواعد إدارية تربوية مقترحة لاتخاذ القرار الرشيد في المدارس الخاصة في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية

اسم الباحثة هناء بنت محمد أبا الخيل..الجامعة الأردنية..الكلية العلوم التربوية..القسم الإدارة التربوية..دكتوراه..2017 / 2018

خدماتنا

فيما يلي استعراض أبرز خدمات المركز .. ولخدمات أخرى لم تذكر.. فضلا التواصل عبر الايميل nodom@alnodom.com.sa v  عنوان الرسالة v توفير المراجع والدراسات السابقة باللغة العربية والأجنبية vالاحصاء والتحليل vالترجمة العلمية vالنسخ والطباعة vالمراجعة

ممارسات حقوق الإنسان في سيرة أمير المؤمنين عمر بن الخطاب وتطبيقاتها التربوية في المجتمع

اسم الباحث: عبدالرحمن بن عبدالعزيز بن إبراهيم العمير. اسم المشرف: د. أحمد بن عبدالعزيز الرومي. اسم الجامعة: جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية اسم الكلية: كلية العلوم الاجتماعية – قسم أصول التربية – تخصص التربية الإسلامية. العام الجامعي: 1438ه- 1439ه، الموافق 2017م - 2018م

المعارضون للصهيونية من اليهود

مهند بن عبدالرحمن بن عبدالله القصيِّر- المرحلة: ماجستير == الجامعة: الإمام محمد بن سعود الإسلامية == الكلية: أصول الدين == القسم: العقيدة والمذاهب المعاصرة ==1439هـ

المعارضون للصهيونية من اليهود

مهند بن عبدالرحمن بن عبدالله القصيِّر- المرحلة: ماجستير == الجامعة: الإمام محمد بن سعود الإسلامية == الكلية: أصول الدين == القسم: العقيدة والمذاهب المعاصرة ==1439هـ

المدرسة المنتجة في التعليم العام بالمملكة العربية السعودية : مقترح تطبيقي

رسالة قدمت من الطالبة: أروى بنت علي أخضر لنيل درجة الدكتوراه من قسم الإدارة التربية - كلية التربية - جامعة الملك سعود - 2012م

التربية الإعلامية نحو مضامين مواقع الشبكات الاجتماعية

دراسة مُقدمة من أحمد جمال حسن محمد للحصول على درجة الماجستير فى التربية النوعية تخصص (الإعلام التربوي)-- جامعة المنيا- كلية التربية النوعية- قسم الإعلام التربوي- 2015
Powered by ePublisher 2011