الرئيسية | الملخصات الجامعية | بناء مقياس للضغوط النفسية لناشئ كرة القدم بدولة فلسطين

بناء مقياس للضغوط النفسية لناشئ كرة القدم بدولة فلسطين

حجم الخط: Decrease font Decrease font Enlarge font

أيوب محمود حسن أبو زاهر الإسكندرية التربية الرياضية للبنات العلوم والتربوية والنفسية والاجتماعية الماجستير 2006

ملخص الدراسة:

بناء مقياس للضغوط النفسية لناشئ كرة القدم بدولة فلسطين

اسم الباحث : أيوب محمود حسن أبو زاهر

أهمية البحث:

يمثل الاهتمام بموضوع الضغوط النفسية المرتبطة بالمنافسة الرياضية ومعرفة أسبابها ومصادرها أهمية كبري خاصة في مجال الاهتمام بالتنمية المتكاملة والرعاية النفسية و الاجتماعية للنشء الرياضي ، حيث تؤدي زيادة الضغوط النفسية المرتبطة بالمنافسة الرياضية لدى النشء قد تؤدي إلى حدوث الإنهاك البدني والانفعالي وإلى نقص في دافعية النشء ومدى اهتمامه بالممارسة الرياضية .

وتعتبر الضغوط النفسية أحد المظاهر النفسية المؤثرة علي صحة اللاعب ، وقد تؤدي شدة الضغوط النفسية والتعرض المتكرر لها إلي تأثيرات سلبية في الأداء الرياضي وإلي خلل في الصحة النفسية. (12 : 181 )

وتعد الضغوط النفسية بشقيها الانفعالي والعقلي من أهم الأسباب في عدم وصول اللاعب إلى الأداء بمستوى يقترب من الحد الأقصى لقدراته . ( 15 : 2 ) ( 20 : 191 )

وقد أهتم العديد من الباحثين في مجال دراسة السلوك لدى الرياضيين وخاصة ظاهرة الضغوط المرتبطة بالتدريب والمنافسة الرياضية والتي يعاني منها الرياضيون والتي قد ينتج عنها الإجهاد والإنهاك ولا يستطيع اللاعب مقاومتها ومن ثم يصبح عرضة للانسحاب من الرياضة بالرغم من أنه يمتلك مقومات النجاح البدنية والمهارية ولا يمتلك المقدرة على مواجهة الضغوط النفسية. ( 25 : 39 )

مشكلة البحث :

تعتبر ظاهرة الضغوط النفسية من أهم الموضوعات التي شغلت فكر واهتمام عدداً كبيراً من الباحثين في مجال علم النفس الرياضي . خاصة في السنوات الأخيرة نظراً لوجود العديد من الضغوط والأحمال والمتطلبات المرتبطة بالنشاط الرياضي . ( 25 : 4 )

كما تعتبر الضغوط النفسية من أهم الموضوعات الحديثة التي تناقش في مجالات كثيرة مثل التعلم والصحة العامة وعلم النفس وعلم وظائف الأعضاء وغيرها من المجالات التي يهتم بها الأفراد ليس فقط بسبب التأثيرات العقلية والجسمية التي يمكن أن تسببها للفرد ولكن بسبب قدرتها على إيجاد مشكلات اجتماعية واقتصادية في المجتمع .

( 31 : 95 )

مما حزى الباحثين بضرورة الاهتمام بدراسة ظاهرة الضغوط المرتبطة بالتدريب والمنافسة الرياضية والتي يعاني منها الرياضيون والتي قد ينتج عنها الإجهاد والإنهاك ولا يستطيع اللاعب مقاومتها ومن ثم يصبح عرضة للانسحاب من الرياضة بالرغم من أنه يمتلك مقومات النجاح البدنية والمهارية ولا يمتلك المقدرة على مواجهة الضغوط النفسية. ( 25 : 39 )

وتشير نتائج البحوث والدراسات إلى تنوع مصادر الضغوط التى تواجه الرياضى ومنها على سبيل المثال : الارتفاع المبالغ فيه لحمل التدريب الذى يتضمن التدريب أكثر من مرتين فى اليوم مجمل زائد وشدة عالية ، عدم التوفيق بين متطلبات التدريب والحياة اليومية وضعف الاتصال بين المدرب واللاعب ، وتزايد مصادر الضغوط النفسية التى تواجه الرياضيين وخاصة النشاشىء الرياضى من خلال الدراسات المرجعية لمصادر الضغوط التى تواجه الرياضيين ويحدد أهمها فيما يلى :

- بداية التدريب والمنافسة فى عمر مبكر.

- الارتفاع فى أحمال التدريب.

- الاهتمام الزائد بالمكسب أكثر من الاهتمام بالرياضى.

- الخوف من الفشل وعدم الكفاءة.

- وضع أهداف وطموحات أكثر من قدرات الرياضى.

- عدم التوفيق بين متطلبات التدريب ومتطلبات الحياة اليومية.

- ضعف الاتصال بين المدرب واللاعب.

- الوعى بالنتائج السلبية لضغوط التدريب. ( 5 : 25 – 35 )

وأشار ""أسامة راتب"" نقلاً عن ""وينبرج وجولد"" Gold Weinberg (1995 ) على أن نسبة الانسحاب من الرياضة تتراوح ما بين 35% - 40% وأن نسبة الزيادة فى الانسحاب تكون فى العمر السنى ما بين 13: 15 سنة.

( 9 : 392 )

ويرى الباحث أن أهم مصادر الضغوط النفسية التى تواجه اللاعبين الرياضيين وخاصة الناشئين الرياضيين فى دولة فلسطين تتمثل فى سوء الأوضاع السياسية والاجتماعية والاقتصادية والتى تؤدى إلى ضغوط نفسية مختلفة أثناء النشاط الرياضى أو من ثم الانسحاب المبكر من الرياضة.

ونظراً لأن الناشئين فى كرة القدم هم مستقبل هذه اللعبة وهم يتطلبون إلى الإعداد البدنى والمهارى والخططى والنفسى بالإضافة إلى مواجهة ضغوط الحياة اليومية والمنافسات.

لذلك يرى الباحث ضرورة الاهتمام بمعرفة أسباب الضغوط التى تواجه ناشىء كرة القدم حتى لا يصل بهم الحال فى النهاية إلى حالة الاحتراق النفسى التى تؤدى إلى اعتزالهم لممارسة كرة القدم وتفقد الرياضة بذلك الناشئين الأكفاء مما يؤدى إلى تأخر مستوى الرياضة.

وباستعراض الدراسات السابقة العربية والأجنبية على حد علم الباحث فى مجال الضغوط النفسية تبين أن معظمها اتجه نحو دراسة مصادر الضغوط النفسية فى كثير من الأنشطة الرياضية المختلفة لدى الناشىء الرياضى أما الدراسات التى اهتمت بدراسة الضغوط النفسية لدى ناشىء قطاعات كرة القدم تكاد تكون نادرة فى البيئة العربية ومنعدمة فى دولة فلسطين وربما تكون هذه الدراسة الأولى فى هذا المجال فى دولة فلسطين.

وهذا ما دفع الباحث لبناء مقياس للضغوط النفسية لدى ناشىء كرة القدم بدولة فلسطين.

أهداف البحث:

1- التعرف على مصادر الضغوط النفسية لناشىء كرة القدم بدولة فلسطين.

2- بناء مقياس للضغوط النفسية لناشئ كرة القدم بدولة فلسطين.

فروض البحث :

1- هناك العديد من مصادر الضغوط النفسية لناشىء كرة القدم بدولة فلسطين.

عينة البحث :

تم اختيار عينة عشوائية قوامها (60) ناشىء من ناشىء قطاع غزة بدولة فلسطين تحت (18) سنة من أندية ( شباب رفح – خدمات النصيرات – أهلى النصيرات ).

شروط اختيار العينة :

1- أفراد العينة من ناشىء قطاع غزة بدولة فلسطين لكرة القدم.

2- أن يكون أفراد العينة من ناشئين تحت (18) سنة.

3- أن يكون الناشىء مقيد فى الاتحاد الفلسطينى لكرة القدم فى الموسم الرياضى(2004–2005)

4- الاستمرار فى التدريب لفترة لا تقل عن عامين.

أدوات جمع البيانات :

فى ضوء أهداف البحث وطبيعة الدراسة قام الباحث ببناء مقياس للتعرف على بناء مقياس لمصادر الضغوط النفسية لدى ناشىء قطاع غزة بدولة فلسطين لكرة القدم مسترشداً بالخطوات التالية:

أولاً : الإطلاع على المراجع العلمية والأطر النظرية والدراسات المرجعية والبحوث المرتبطة بموضوع الضغوط النفسية.

ثانيـاً : تحديد المحاور ( الأبعاد ) المقترحة لمصادر الضغوط النفسية.

ثالثـاً : عرض المحاور المقترحة على مجموعة من المحكمين المتخصصين فى مجال علم النفس الرياضى والتدريب للتأكد من صدق المحكمين .

رابعـاً : اقتراح عبارات المقياس لكل محور من المحاور فى ضوء الفهم والتحليل النظرى الخاص لكل محور.

خامساً : عرض العبارات على السادة الخبراء ( المحكمين ).

سادساً : التحقق من الاتساق الداخلى لعبارات المقياس مع المحاور المقترحة .

سابعـاً : حساب معاملات الثبات لمحاور المقياس.

الأساليب الإحصائية:

1- المتوسط الحسابى والانحراف المعيارى ومعامل الالتواء والنسبة المئوية.

2- معامل الارتباط ( بطريقة بيرسون ).

3- معامل التمييز.

4- الترتيب المئينى.

5- التحليل العاملى.

الاستخلاصات :

فى ضوء نتائج التحليل العاملى وفى نطاق هذا البحث تم التوصل إلى الاستخلاصات التالية :

تم التوصل إلى خمسة مصادر رئيسية لمصادر الضغوط النفسية لدى ناشىء قطاع غزة بدولة فلسطين لكرة القدم تحت 18 سنة شملها المقياس هى :

- الضغوط السياسية.

- الضغوط الاجتماعية.

- الضغوط الاقتصادية.

- الضغوط المرتبطة بالإدارة والتنظيم.

- الضغوط الناتجة من الإعلام والجمهور.

التوصيـات:

فى ضوء نتائج البحث وفى حدود عينة الدراسة والأسلوب الإحصائى المستخدم يوصى الباحث بما يلى:

أولاً  : ضرورة استخدام مقياس الضغوط النفسية لناشىء قطاعات كرة القدم تحت (18) سنة للتعرف على مصادر الضغوط النفسية لناشىء كرة القدم بدولة فلسطين.

ثانيـــــاً : تشجيع الأسرة للأبناء ومساعدتهم على اختيار النشاط الرياضى المحبب لهم ومشاركتهم فى لحظات الفوز ومساندتهم عند لحظات الفشل.

ثالثـــــاً : تقدير وتشجيع الجمهور ووسائل الإعلام للناشئين والعمل على خفض حدة التوتر والقلق.

رابعــــاً : مراعاة ظروف الناشىء من حيث أوقات التدريب والمنافسات بحيث لا تتعارض مع ظروف حياته الدراسية – الامتحانات.

خامساً : مراعاة ظروف وحالة اللاعب المالية والاجتماعية وذلك نظراً لصعوبة الحياة الاقتصادية فى الأراضى الفلسطينية.

سادســاً : نظراً لأهمية دور ووظيفة الجهاز الفنى والإدارى فى التعامل مع اللاعبين لرفع مستوى الأداء يوصى الباحث بضرورة تواجد الأخصائى النفسى الرياضى المؤهل للقيام بهذا الدور الحيوى الهام.

سابعـــــاً : مراعاة ظروف اللاعب النفسية وذلك بسبب تواجد الاحتلال الاسرائيلى

مستخلص البحث

بناء مقياس للضغوط النفسية لناشىء كرة القدم بدولة فلسطين

اسم الباحث : أيوب محمود حسن أبو زاهر.

يهدف البحث إلى بناء مقياس الضغوط النفسية لناشىء كرة القدم تحت 18 سنة بقطاع غزة بدولة فلسطين. عينة البحث :

تم اختيار عينة عشوائية قوامها (60) ناشىء من ناشىء قطاع غزة بدولة فلسطين لكرة القدم تحت (18) سنة من أندية ( شباب رفح – خدمات النصيرات – أهلى النصيرات )

وفى ضوء نتائج التحليل العاملى وفى نطاق هذا البحث توصل الباحث إلى الاستنتاجات التالية:

1- تم التوصل إلى خمسة مصادر رئيسية لمصادر الضغوط النفسية لدى ناشىء قطاع غزة بدولة فلسطين تحت (18) سنة شملها المقياس وهى :

- الضغوط السياسية.

- الضغوط الاجتماعية.

- الضغوط الاقتصادية.

- الضغوط المرتبطة بالإدارة والتنظيم.

 

- الضغوط الناتجة من الإعلام والجمهور.

بيانات الكاتب

مركز النظم للدراسات  وخدمات البحث العلمي مركز النظم للدراسات وخدمات البحث العلمي يُعد مركز النظم للدراسات وخدمات البحث العلمي أحد المراكز العلمية المتميزة في مجاله لما يقدمه من خدمات راقية تغطي كافة احتياجات طلاب وطالبات الدراسات العليا ، حيث يضم المركز بين جنباته كفاءات علمية عالية تم اختيارها بدقة وعناية لتقديم أفضل الخدمات الممكنة، فمنذ تأسيسه عام 1421هـ وهو يسير بخطوات واثقة لمساعدة طلاب الدراسات العليا، ومد يد العون لهم، في كافة المجالات والتخصصات ، من مختلف المراحل الماجستير والدكتوراه.
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة

علامات مرتبطة:

لا توجد علامات لهذا الموضوع

من اختيارات المحررين

مها عبدالكريم عرنوس مشاقبة الكلية:كلية العلوم التربوية القسم:المناهج والتدريس/العلوم ... تفاصيل أكثر
محمد مفرج عقوب المطيري الكلية:معهد بيت الحكمة القسم:العلوم السياسية ... تفاصيل أكثر
- عبدالعزيز بدر ندا المطيري جامعة آل البيت- معهد بيت الحكمة- قسم العلوم السياسية ... تفاصيل أكثر
أحمد بن نعمان دحان ... تفاصيل أكثر
إعداد الباحث/ صالح أحمد حسن البربري، رسالة دكتوراه، قسم الإدارة العامــة، كليـــة العلوم الإدارية،جامعة القرآن الكريم والعلوم الإسلامية ،جمهـــورية الســــــــــودان، 2019- 2020م ... تفاصيل أكثر

من المقالات الجديدة

أثر المتغيرات الاقليمية على السلوك الخارجي لدولة الإمارات العربية المتحدة (2010-2019)

راشد محمد راشد الشحي جامعة آل البيت- معهد بيت الحكمة- العلوم السياسية

أثر المتغيرات الإقليمية على الاستقرار السياسي في الأردن 2011-2019

اسم الطالب خالد حسن فليح الملاجي جامعة آل البيت - معهد بيت الحكمة- قسم العلوم السياسية

الشرط التحكيمي في المنازعات التجارية : دراسة مقارنة بين التشريعين الأردني والكويتي

عبدالرحمن غانم مشلح الرشيدي جامعة آل البيت- كلية القانون- قسم القانون

الإشتراط لمصلحة الغير وتطبيقاتها الحديثة : دراسة مقارنة

ناصر هني فلاح الرشيدي جامعة آل البيت - كلية القانون- قسم القانون

أحكام الناخب والمنُتخب في الفقه الإسلامي والقانون الكويتي : دراسة مقارنة

علي مشعل هلال العتيبي جامعة آل البيت : الكلية كلية الشريعة القسم الفقه وأصوله

أثر استخدام دورة التقصي الثنائية في اكتساب المفاهيم العلمية لدى طالبات الصف السابع الأساسي في ضوء النمو العقلي لهن

مها عبدالكريم عرنوس مشاقبة الكلية:كلية العلوم التربوية القسم:المناهج والتدريس/العلوم

السياسة الخارجية الكويتية تجاه التحولات السياسية في النظام الإقليمي العربي 2011-2016

محمد مفرج عقوب المطيري الكلية:معهد بيت الحكمة القسم:العلوم السياسية

أثر الأزمة اليمنية على العلاقات الخليجية 2011-2017

- عبدالعزيز بدر ندا المطيري جامعة آل البيت- معهد بيت الحكمة- قسم العلوم السياسية

نظام تدريبي مقترح لتنمية مهارات القيادة التحويلية لدى القيادات الإدارية بوزارة التربية والتعليم بالجمهورية اليمنية

إعداد الباحث/ صالح أحمد حسن البربري، رسالة دكتوراه، قسم الإدارة العامــة، كليـــة العلوم الإدارية،جامعة القرآن الكريم والعلوم الإسلامية ،جمهـــورية الســــــــــودان، 2019- 2020م
Powered by ePublisher 2011